ليلة القدر | تحرى ليلة القدر وإحياؤها بالعبادة


تحرى ليلة القدر وإحياؤها بالعبادة

 
ليلة القدردعاء ليلة القدرعلامات ليلة القدرمتى ليلة القدر
ليلة القدر دعاء ليلة القدر
قال تعالى(إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ*وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ*لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِّنْ أَلْفِ شَهْرٍ*تَنَزَّلُ الْمَلائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِم مِّن كُلِّ أَمْرٍ*سَلامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ)

من السنة تحرى ليلة القدر وإحياؤها باعبادة من ذكر وصلاة ودعاء وقراءة قرآن لقول النبى (صلى الله عليه وسلم) (تحرو ليلة القدر فى العشر الأواخر من رمضان )  متفق عليه.
وقال صلى الله عليه وسلم (من قام ليلة القدر إيمانا واحتسابا غفر له ماتقدم من ذنبه )  متفق عليه.

تعيين ليلة القدر

تنوعت آراء وأقوال العلماء فى تعيين ليلة القدر نظرا لتنوع الأدلة فى ذلك والصحيح أنها فى رمضان وفى العش الأواخر منه وفى الوتر أقرب من الأشفاع ,لقول النبى صلى الله عليه وسلم ( تحروا ليلة القدر فى الوتر من العشر الواخر من رمضان ) رواه البخارى.

قال الحافظ فى الفتح : أرجح الأقوال أنها فى وتر من العشر الأخير وأنها تنتقل .
والصواب : أنها تتحرى ليالى العشر كلها ويجتهد فيها كلها بالعبادة لإدراك فضليتها يقينا وخروجا من خلاف أهل العلم.

وإنما أخفى الله علمها عن العبادة رحمة بهم ليكثرو اجتهادهم فى طلبها وتظهر رغبتهم فيها وتكثر العبادة فيها ليحصلوا على جليل العمل وجزيل الأجر, بقيامهم لتلك الليالى يثابون على قيام كل ليلة لا سيما وأنهم يحتسبون أنها ليلة القدر والأعمال بالنيات مع أنهم يدركون ليلة القدر قطعا إذا قاموا كل ليالى العشر

دعاء ليلة القدر


وقد حث النبي -صلى الله عليه وسلم- على الإكثار من الدعاء بقول: "اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عني"، فقد ورد عن أم المؤمنين عائشة -رضي الله عنها- أنها قالت: (يا رسولَ اللَّهِ، أرأيتَ إن وافقتُ ليلةَ القدرِ ما أدعو؟ قالَ: تقولينَ: اللَّهمَّ إنَّكَ عفوٌّ تحبُّ العفوَ فاعفُ عنِّي)
ونسأل الله أن يبلغنا ليلة القدر

1 تعليقات

  1. اللهم إنك عفو كريم تحب العفو فاعفوا عنى

    ردحذف
أحدث أقدم

نموذج الاتصال