القائمة الرئيسية

الصفحات

 مواقيت الصلاة فى القاهرة




مواقيت الصلاة بالقاهرة,مواقيت الصلاة فى القاهرة
أهم المعالم السياحية الموجوده فى القاهرة

تُعد القاهرة باعتبارها عاصمة مصر هي الأكبر من بين مدن جمهورية مصر العربية  والأكثر كثافة سكانية؛ ولأنها العاصمة فكان من الطبيعي أن تضم عدد كبير من المعالم السياحية التي تُرضي كافة الأذواق والرغبات وتُلاءم كافة المراحل العمرية.

وتتميّز السياحة في القاهرة بالتعدد والتنوع، فإن أردنا أن نستعرض أمامك أهم معالم المدينة في عُجالة، فسنبدأ من حيث بدأت القاهرة , وذلك  بداية من القاهرة الفاطمية والقبطية القديمة التي تضم عدد لا حصر له من المساجد والكنائس الأثرية والتي يعود تاريخها إلى قرون متعددة بدأت بعهد الفاطميين وانتهت بالعصر العثماني. مرورًا بالطبيعة الهادئة وسلسلة من الحدائق الخلابة، ووصولًا إلى أهم المباني وأماكن الترفيه. ولا تنسى أن تحظى بجولة شرائية لا تخلو من المرح من سوق خان الخليلي أو مراكز التسوق العصرية المتعددة.

 

وفيما يلي نُلقي الضوء على أهم المعالم السياحية التي يُمكنك زيارتها في القاهرة:

 

1-    المتحف المصري The Egyptian Museum

 

 واحد من أهم معالم القاهرة السياحية فى مصر عمومًا؛ فهو من أكبر متاحفها مساحة ومُقتنيات، فإنه يضم نحو 150 ألف قطعة تتناول تاريخ مصر الفرعوني والروماني واليوناني مُقسّمة على طابقين؛ أحدهما يحوي المُقتنيات الخفيفة كصغار التماثيل والمخطوطات والصور، والآخر يضم القطع الثقيلة كالتوابيت والمومياوات والتماثيل الضخمة.

2-    المتحف القبطي The Coptic Museum

 

يقع المتحف القبطي بجانب حصن بابليون الروماني  الشهير، وهو أكبر متحف للأثار القبطية المصرية في العالم، وفيه ستشاهد أهم المقتنيات التي يعود تاريخها إلى الحقبة القبطية من التاريخ المصري والتي يبلغ عددها حوالي 16,000 قطعة أثرية من مناطق مصر المختلفة.

3-    متحف الفن الإسلامي The Museum of Islamic Art

 

يقع متحف الفن الإسلامي في منطقة باب الخلق وهو أحد أهم معالم السياحة  الاسلامية في القاهرة ومن أكبر المتاحف الإسلامية في العالم التي تُحاكي حقبة الحكم الإسلامي لمصر.

 

وإلى جانب تصميمه المعماري المتُميّز الذي يُحاكي تاريخ الفترة التي يتناولها، فيُمكنك الاستمتاع بمُشاهدة آلاف التحف الفنية التي يعود تاريخها للعصر الإسلامي من أواني زجاجية ومعدنية، قطع أثاث، أحجار قيمة، مُعدات كتابة الرسائل، مخطوطات.


تعليقات